أخبار عاجلة
الرئيسية / صوت الجبهة / حمّة الهمّامي: الحلول الجريئة وغير الموجعة ممكنة للخروج بالبلاد من الأزمة

حمّة الهمّامي: الحلول الجريئة وغير الموجعة ممكنة للخروج بالبلاد من الأزمة

 

51قال النّاطق الرّسمي بإسم الجبهة الشعبية حمّة الهمّامي أمس الأحد 9 مارس 2014 خلال الاجتماع الشعبي العام الذي نظمته تنسيقية الجبهة الشعبية بساقية الزيت بصفاقس، إن الوضع الاقتصادي في البلاد سيء، و”إن تونس تمر بصعوبات وأزمة اقتصادية خانقة وهو ما نبهت الجبهة الشعبية إليه من قبل، لكنّهم لم يستمعوا إلينا وكانوا (رئيس الحكومة السابق ورئيس الدولة ورئيس المجلس التأسيسي) يردّدون دائما  أن تونس بخير”.

وأضاف حمّة الهمّامي “حين نبّهنا إلى خطورة الوضع إنطلقنا من دراسة للواقع لا من علم التنجيم ، نحن لم نكذب على الشعب وصارحناه بما ستؤول إليه الأوضاع وتقدّمنا ببعض الحلول والمقترحات، وها هو اليوم رئيس الحكومة المهدي جمعة يقرّ بما كنا قد نبهنا إليه”

كما تناول الهمّامي مشروع الجبهة الاقتصادي البديل، وهو “مشروع حزب سياسي اعتمد على طاقات كوادره ومناضليه” مضيفا  ” إن الحلول الجريئة وغير الموجعة ممكنة بمراجعة المديونية على غرار تجربة الأكوادور والأرجنتين” مبرزا أن مشروع الجبهة تضمن كل النقاط المتعلقة بمقاومة الفساد والسرقة قائلا  “يمكن مثلا مقاومة السيّارات الزائدة في المؤسسات والإدارات، ومراقبة التهرّب الجبائي وتهريب البضائع المدعمة” ليخلص إلى أنه من الممكن اعتماد هذه الحلول دون المس من صندوق الدعم بل ومع إمكانية توفير ما يمكنه أن يخلق61 ألف موطن شغل .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى