الرئيسية / صوت الجبهة / زهير حمدي: “طالبنا بتوجيه الاتّهام لمن قام بإخفاء وثيقة وكالة المخابرات الأمريكية”

زهير حمدي: “طالبنا بتوجيه الاتّهام لمن قام بإخفاء وثيقة وكالة المخابرات الأمريكية”

حمديفي حوار له مع جريدة “التونسيّة” لهذا اليوم الأربعاء أفاد القيادي بالجبهة الشعبيّة وأمين عام التيار الشعبي زهيّر حمدي عن جديد قضيّة اغتيال الشهيد محمّد البراهمي
“بعد إيقاف مدير فرقة الطائرات بمطار تونس قرطاج الدولي، المدعو عبد الكريم العبيدي، تم الإستماع إلى بعض الأمنيين وعدد من المواطنين الذين أدلوا بشهادات تدين هذا الأخير. والآن نحن ننتظر نتائج التحقيق مع العبيدي وإنّ ما يعنينا في هذه النقطة بالذات هو الجهة التي تقف وراء عبد الكريم العبيدي.
كذلك نحن في انتظار استجابة النيابة العمومية إلى طلب هيئة الدفاع عن الشهيد بتوجيه الاتهام لمن قام بإخفاء وثيقة وكالة المخابرات الأمريكية التي حذرت من إمكانية تصفية البراهمي. ولكل هذه الأسباب آنفة الذكر سيتم عقد ندوة صحفية خلال الأيام المقبلة لتسليط الضوء على تقدم الأبحاث القضائية بخصوص ملف الإغتيال”.
وأجاب القيادي بالجبهة الشعبيّة حول ما إذا كانت الإغتيالات السياسية سيتم الكشف عنها خلال الخماسية المقبلة مثلما تعهدت بذلك السلطات الجديدة؟ أنّ “الأصل في القضايا السياسية هو صعوبة كشف الحقيقة فيها خاصة في حال تضمنها لأياد أجنبية، فضلا عن استمرار غياب الإرادة السياسية وإمكانية حصول تسويات وترتيبات «تحت الطاولة».و لكن مع ذلك، فنحن في «التيار الشعبي» و«الجبهة الشعبية»، لن نتراجع أبدا عن ممارسة كل أشكال الضغط من أجل كشف الحقيقة كاملة حول اغتيال الشهيد البراهمي”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى