الرئيسية / صوت الوطن / لا لمحاكمة الصحفيين.. “الأرض لمن يفلحها لا لمن ينهبها”

لا لمحاكمة الصحفيين.. “الأرض لمن يفلحها لا لمن ينهبها”

8قرّرت الدائرة الجناحية بمحكمة الاستئناف بتونس المفاوضة والتصريح بالحكم يوم الأربعاء القادم 2 أفريل 2013  في قضية الزميل ياسين النابلي على خلفية المقال الذي كتبه حول هنشير عياد بقربة السنة الماضية بعد مارطون من الجلسات.

وفي تعليقه على المحاكمة الجائرة كتب ياسين على صفحته على الفايسبوك:
“مهما كان الحكم الذي سيصدر ضدّي، أودّ أن أقول لجناب المحكمة الموقّرة: أنا لست مُتّهما مهما كان حجم التّهم الموجودة في القضية المرفوعة ضدّي. كان من الأجدر أن تكون السيدة آمنة منصور القروي في موضع الاتهام، لأنّ من يسرق عرق الفلاحين الفقراء ويصادر أحلامهم، ومن يحوّل مئات الهكتارات من الأراضي إلى منطقة مغلقة يتمّ فيها التنقيب على الآثار، ومن يجعل من تلك الرّبوع الخصبة “حديقة خلفية” يُقضّي فيها الأقارب والأصدقاء عطلهم على حساب المفقّرين، لا يمكن له أن يكون بريئا بأيّ حال من الأحوال.
في الختام شعاري الوحيد الذي رفعته ولن أتخلّى عنه أبدا هو: “الأرض لمن يفلحها وليست لمن ينهبها“.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى