الرئيسية / صوت الاقتصاد / احتقان في شركة “قولف سكرة” والعمّال يوجهّون نداء عاجلا
احتقان في شركة “قولف سكرة” والعمّال يوجهّون نداء عاجلا

احتقان في شركة “قولف سكرة” والعمّال يوجهّون نداء عاجلا

بسبب الوضع الذي تمرّ به البلاد من حظر صحّي شامل وحظر للجولان، ورغم “الإجرءات” التي أعلن عنها رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ مؤخّرا إلاّ أنّ عمّال الشركة السياحية “قولف سكرة” بولاية أريانة يعيشون حالة من الاحتقان بسبب إيقاف رواتبهم بمجرّد إيقاف العمل.

وأوضح العامل بالشركة لطفي منصور في تصريحه لـ”صوت الشعب” أنّ العمّال تفاجأوا خلال المدة الأخيرة بقرار مالك شركة السياحة بصرف نصف أجورهم لشهر مارس الحالي بعد قرار الحكومة الحظر الصحي الشامل وحظر الجولان، وتلويحه بإمكانية عدم صروف الأجور لشهر أفريل المقبل وهو ما أحدث حالة من الاحتقان والغليان في صفوف العمّال.

وأوضح منصور أنّه وبسبب القرارات الأخيرة لمالك الشركة فهم يوجّهون نداء عاجلا لكلّ من الأمين العام للاتّحاد العام التونسي للشغل ووزيري السياحة والشؤون الاجتماعية للتدخّل العاجل لفائدتهم.

للتذكير فإنّ ملكية “قولف سكرة” راجعة بالنظر إلى وزارة السياحة وتمّ اكتراؤه لمستثمر تونسي سنة 2012 ولمدّة 15سنة ويشغّل حاليا 110 عاملا وعاملة من بينهم قرابة 50 عاملا مرسمّا.

ف/ح 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى