الرئيسية / صوت الجهات / عمال الحضائر:الموت إما قهرا أو احتراقا
عمال الحضائر:الموت إما قهرا أو احتراقا

عمال الحضائر:الموت إما قهرا أو احتراقا

توفي صباح اليوم المواطن رابح هلايلي بعد أن أقدم بالأمس على إحراق نفسه أمام مقر عمله بنهج صفاقس من ولاية القيروان.
العم رابح ذو ال46 عقدا من العمر، هذا العمر الذي مثل ذنبه الوحيد لاستثنائه من الترسيم ضمن الاتفاق الأخير الخاص بعمال الحضائر بعد أن قضى 10 سنوات كحارس ليلي بدار المكفوفين بالقيروان، أي أنه بدأ العمل في سن السادسة والثلاثين.
و إثر مشاركته في التحركات الاحتجاجية التي خاضها زملاؤه و احساسه بانسداد الأفق وتنلص كل الجهات المعنية من حل ملفهم حلا عادلا يضمن كرامتهم والأدنى المعيشي لعائلاتهم، قرر الموت احتراقا عوضا عن الموت قهرا.
العم رابح ليس سوى واحدا من ضحايا هذه المنظومة الفاسدة والمنتهية الصلاحية.

سناء بعزاوي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى