أخبار عاجلة
الرئيسية / صوت الوطن / مهدي جمعة وزيارته للولايات المتحدة: جولة لجلب الاستثمار والتعاون أم مزيد من التدخَل في شؤون البلاد؟

مهدي جمعة وزيارته للولايات المتحدة: جولة لجلب الاستثمار والتعاون أم مزيد من التدخَل في شؤون البلاد؟

المهدي-جمعة1

صرَح رئيس الحكومة المؤقت مهدي جمعة اليوم لموزاييك أنَ اللقاءات التي سيجريها مع الرئيس الأمركي براك أوباما و وزرائه هي حوار استراتيجي فيه جوانب عديدة كالاقتصادي و المالي.

و أضاف أنَه سيقابل ممثلين عن البنك الدولي و صندوق النقد الدولي لمواصلة النقاشات التي تخصّ أوضاع تونس الماليّة و أنَه يريد أن يتواصل دعمهم المالي لتونس، الذي سيكون عبر مراحل و سيتم الاتفاق على مواعيدها لاحقا، و التعليم و التكنولوجيات الحديثة، و أنَه سيحاول جلب مستثمرين كبار في هذا المجال الأخير كشركة غوغل و ميكروسوفت.

فهل محكوم علينا التدخَل القسري في شؤوننا الداخلية سواء من طرف الولايات المتحدة أو البنك العالمي أو صندوق النقد الدولي ؟؟ و لماذا لا يتم التعويل على مواردنا الطَبيعيَة وإمكانيّاتنا الداخلية والبشريّة وعلى البدائل والمشاريع التي تقترحها بعض القوى الدَيمقراطيَة باستمرار وعلى جميع الأصعدة التي تستوجبها إنعاش الوضع الاقتصادي التونسي ؟؟

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى