الرئيسية / صوت الجهات / الإفراج عن أحد الموقوفين ليلة البارحة يرفع المعنويات ويعيد الأمل للتنيسقية والأهالي في المرناقية
الإفراج عن أحد الموقوفين ليلة البارحة يرفع المعنويات ويعيد الأمل للتنيسقية والأهالي في المرناقية

الإفراج عن أحد الموقوفين ليلة البارحة يرفع المعنويات ويعيد الأمل للتنيسقية والأهالي في المرناقية

تم ليلة البارحة الخميس 27 أوت 2020 وفي وقت متأخر الإفراج عن “فاطمة”، وهي أحد المواطنات من أبناء المرناقية والتي وقع الزج بها في السجن دون أن تقترف أي ذنب أو جريمة حقيقية. وقد وقع تبرئة “فاطمة” من تهم وهمية تم تلفيقها حتى يقع تدمير الحركة الاحتجاجية وإلهاء الأهالي عن حراكهم التصعيدي الذي أزعج السلطات المتورطة في نهب وتغير الماء دون اي حق.

وكما يعلم الجميع فإنّ مطلب الأهالي الوحيد و الأساسي هو إعادة تزويد المنطقة من مياه سد بني مطير بعد أن تغيرت نوعية المياه إثر تزويدها من غدير القلة غير الصالح للشرب والاستهلاك.
ورغم الإفراج عن “فاطمة” والتي يعدو الفضل في ذلك إلى أعضاء التنسيقية والأهالي وعدد مهم من المتعاطفين. إلاّ أنّ الفرحة لم تكتمل بعد وذلك لأنّ بقية الموقوفين (أسامة، محمد ، كمال) مازالوا محالين بتهم كيدية ولم يتم الإفراج عنهم حتى الآن.

ومع ذلك فإنّ المعنويات مرتفعة والأمل متواصل للإفراج عن بقية المعتقلين وعودة المياه الصالحة للاستعمال والشراب.

حسام السايبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

خمسة عشر + سبعة عشر =

إلى الأعلى