الرئيسية / صوت العالم / الجيش الاسرائيلي يغلق إذاعة فلسطينية ويصادر أجهزة بثها

الجيش الاسرائيلي يغلق إذاعة فلسطينية ويصادر أجهزة بثها

أغلق الجيش الاسرائيلي اليوم الثلاثاء 3 نوفمبر 2015، إذاعة منبر الحرية في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة بعد أن داهم مقرها ، وصادر أجهزة البث والمعدات الخاصة بالإذاعة وقطع البث بشكل كامل بحجّة ” تشجيع الهجمات بالسكين وبث معلومات بهدف التحريض على العنف”.

وقامت قوات الاحتلال بتدمير كافة محتويات الاذاعه من جدران وديكورات وأجهزة وتقطيع الأسلاك.

وأدانت نقابة الصحافيين الفلسطينيين في بيان اقتحام مقر الاذاعة مشيرة الى أن جيش الاحتلال أصدر قرارا بإغلاق الإذاعة لمدة 6 شهور، وقرارا بمنع دخول مبنى الإذاعة بشكل نهائ

جيش الاحتلال يقتحم مقر إذاعة منبر الحرية

ي، وهدّد بهدم المبنى في حال دخوله.

وانتقدت النقابة ما وصفته ب “الجريمة النكراء والشنيعة التي تعبّر عن عقلية همجية وإجرامية وإرهابية ضدّ كل وسائل اﻻعلام الفلسطينية”.

وقال رئيس مجلس ادارة اذاعة منبر الحرية أيمن القواسمي في شريط مصوربثته الاذاعة على صفحتها على موقع فيسبوك إن عشرات الجنود الاسرائيليين قدموا حوالي الساعة الثانية فجرا.

وأضاف”تصورنا أن الموضوع متعلق بحملة اعتقالات كالعادة ولكن فوجئنا ان الاستهداف كان لمبنى الاذاعة”.

واضاف “للاسف قاموا بتدمير كل شيء في مبنى الاذاعة، لم يبق شيءصادروا اجهزة البث وصادروا المعدات والميكرفونات و تمت سرقة نقود من مبنى الاذاعة”.

وتأسست اذاعة منبر الحرية في عام 2002 في قطاع غزة من قبل حركة فتح،

ثم انتقل مقرها الى الخليل بعد سيطرة حركة حماس على قطاع غزة في 2007.

وكان الجيش الاسرائيلي اغلقها في السابق مرتين، في 2002 و في 2008.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى