الرئيسية / صوت الجهات / التّصعید متواصل في المرناقية
التّصعید متواصل في المرناقية

التّصعید متواصل في المرناقية

في ظروف صعبة وحرارة مرتفعة أكدت تنسيقية المجتمع المدني والأهالي من خلال بيان إعلامي للعموم صادر يوم السبت 1 أوت 2020 أنه سوف يتم غلق كل الطرقات مع المحافظة على الاعتصام والمسيرات الاحتجاجية الليلية والنهارية.

كل هذا بسبب تواصل سياسة المماطلة والتجاهل وعدم الحوار مع أصحاب الحق. هذا وقد أكد الأهالي إصرارهم على استرجاع الحق المنهوب وإنّ قضية تغيير نوعية ماء المرناقية لن تمر حتى لو كلفهم ذلك حياتهم.

هذه الأيام هي أيام غضب في المرناقية، حيث تمّ إغلاق يوم الأحد 2 أوت 2020 أربع نقاط في مرحلة أولى، وهي الطريق السيارة تونس باجة والطريق الوطنية عدد 5 على مستوى حي النصر وحي 20 مارس على مستوى المدرسة الإعدادية 20 مارس وحي 20 مارس القبلي على مستوى معمل الجليز .

كما تم في مرحلة ثانية وذلك يوم أمس الإثنين 3 أوت 2020 غلق جميع منافذ المدينة. وقد أكدت آمنة منصور أنه سوف يستثنى من منع المرور الحالات الاستعجالية والإنسانية والإطارات الطبية وشبه الطبية والأساتذة المصلحين في الباكالوريا وجميع المزوّدين بالمواد الأساسية.

كما أكدت أنه هذه المرة سوف يتم التنسيق مع برج العامري التي تم تغير مياهها هي ايضا بمياه غير صالحة للاستعمال دون إبلاغ الأهالي، والتي سوف تنطلق هي أيضا في غلق الطروقات، كما أكدت آمنة منصور والتنسقية وكل الأهالي أنه لن يتم فتح الطريق الا إذا تم إعادة المياه أي إعادة تزويد المنطقة من مياه سد بني مطير بعد أن تغيرت نوعية المياه إثر تزويدها من غدير القلة غير الصالح للشرب والاستهلاك.

حسام السايبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

إلى الأعلى