أخبار عاجلة
الرئيسية / صوت الجهات / الاعتداء من جدید بالعنف الشديد على الإطار الطبي بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد
الاعتداء من جدید بالعنف الشديد على الإطار الطبي بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد

الاعتداء من جدید بالعنف الشديد على الإطار الطبي بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد

تجدد اليوم الأحد 6 ديسمبر 2020 الاعتداء على الإطار الطبي بالمستشفى الجهوي بسيدي بوزيد حيث تعرض طبيب بقسم الأستعجالي “الدكتور واصل مكني” إلى الاعتداء بالعنف الشديد من قبل أقارب أحد المتوفين. وقد تسبب له في إصابات خطيرة على مستوى الوجه.

هذا الاعتداء ليس الأول من نوعه ولن يكون الأخير خاصة وأنّ هذا القطاع وكل كوادره على المستوى الإداري او الصحي (اطباء وممرضين…) مثلهم مثل أغلب القطاعات الحياتية والأساسية تتعرض للتهميش والتفقير من حيث الظروف والإمكانيات. كل هذه الظروف وغيرها (والتي لا تشجع على العمل والاسقرار في تونس، وهي سياسة ممنهجة للسلطات التونسية خاصة بعد تغلغل صندوق النقد الدولي وإملاءاته) أدت إلى هجرة أغلب الكوادر العلمية بأعداد كبيرة خاصة في السنوات الأخيرة. هذا وقد أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد، للفرق الأمنية بفتح بحث تحقيق في الموضوع، كما تنقّل الوالي وبعض المسؤولين إلى المستشفى.

حسام السايبي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

14 + أربعة عشر =

إلى الأعلى