الرئيسية / صوت الجهات / الأراضي الدوليّة والتنمية المستدامة في تاكلسة
الأراضي الدوليّة والتنمية المستدامة في تاكلسة

الأراضي الدوليّة والتنمية المستدامة في تاكلسة

قرّرت وزارة الفلاحة منح 700هكتار من الأراضي الدولية في تاكلسة لشركات الإحياء والاكتفاء بـ 300 هك مقاسم فنّية لفنّيين وفلّاحين صغار. ما الذي يجعل من أراضي تاكلسة مطمعا للجميع؟

تُعَدُّ تاكلسة خزّانًا من الأراضي الزراعية للمناطق المجاورة المنتجة للقوارص والتي استُنزفت كل قواها (موارد مائية شحيحة، ملوحة مرتفعة، مردودية ضعيفة…)
إن قضية الأراضي الدولية في تاكلسة هي قضية تنمية مستدامة ستحاسبنا الأجيال القادمة عنها. فما يدبّر لتاكلسة فضيع (خوصصة المتوحّشة) عبر شركات الإحياء سيُحْرَمُ من خلالها التواكلسية من ثرواتهم، من الانتماء والمشاركة في منوال تنمية تحسب عليه تاكلسة منذ القدم (الفلاحة) أي ستصبح الفلاحة في تاكلسة لغير التواكلسية واللذين بدورهم لا يملكون صناعة ولا سياحة يعني “الاختناق” التام للمؤسّسات (البلدية) والأفراد.

إن في تمرير قانون خوصصة الأراضي الدولية في تاكلسة قتلٌ نهائي لحلم أبناء الجهة المباشرين (تقنيين، فلاحين شبان، أصحاب شهائد معطلين…) وغير المباشرين (بقية التواكلسية)

إن علاقة معظم التواكلسية بالأرض تاريخية، خواصّ كانوا أو متعاضدين أو حتى عمال بديوان الأراضي الدولية؛ الكلّ يتعطّر بعطرها، فهي أرض الأجداد، وحتى من لا ملكيّة له فهي على ملك الدولة ويشعر بملكيّتها. فهل نفرّط فيها بسهولة لمخرّبيها ولِعَبَدة المال؟

لقد تمّ تخريب هذه المؤسسات (تعاضديات والديوان) بشكل ممنهج وعلى مدى العشرينات الأخيرة بضرب قدراتها على الإنتاج وعلى التشغيل وبالتالي “تفليسها” لإيجاد مبرّرات منطقية للتّفويت فيها – في طبق – لفئة معينة من الخواص أثبتوا في أغلب التجارب المماثلة فشلهم الذريع (وهذا الأسلوب، أي التّفليس ثمّ التفويت، تعتمده الحكومات المتتالية منذ بن علي مع كل المؤسّسات العمومية المنتجة، رغم مردوديتها الانتاجية والمالية العالية).

للموضوع منعرجات عدّة وحلول بألوانٍ مختلفة، لكنّ المنطلق والثّابت والمبدئيّ هو الالتقاء على أرضيّة رفض التفريط في أراضي تاكلسة لشركات الإحياء.
هذا غيض من فيض لذلك الدعوة مفتوحة لكل التواكلسية بمختلف ألوانهم للوقوف يدًا واحدة تدافع على الحق وتتصدّى لمن يتجرّأ عليها. والموضوع للمتابعة.

محرز المثلوثي
تاكلسة – نابل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

واحد + خمسة عشر =

إلى الأعلى