الرئيسية / صوت العالم / دونالد ترمب وأوجاع رأس جديدة
دونالد ترمب وأوجاع رأس جديدة

دونالد ترمب وأوجاع رأس جديدة

جيلاني الهمامي

نشرت مجموعة من أعضاء الحزب الجمهوري، حزب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في اليومين الأخيرين فيديو بدقيقة عرف رواجا كبيرا جدا في الولايات المتحدة الامريكية وسجل أكثر من ستة ملايين مشاهدة في 24 ساعة فقط. وقد جاء في الفيديو “أكثر من ستين ألف قتيل لوباء قاتل تجاهلهم ترمب. الاقتصاد ينهار وأكثر من 26 مليون أمريكي عاطلون عن العمل. تحت إدارة ترمب تزداد البلاد ضعفا وتصبح مريضة وفقيرة أكثر فأكثر. ويتساءل الأمريكيون اليوم هل سيتواصل الأمر أربع سنوات أخرى على هذه الحال وهل ستظل أمريكا موجودة؟”

هذا الفيديو الذي عنوانه “أمريكا في حداد” (mourning in America) في في محاكاة لشعار دونالد ريغن في حملته الانتخابية في بداية الثمانينات “الصباح في أمريكا” (Morning in America) أثار حنق ترامب الذي رد قائلا “هؤلاء الفاشلون الذين ليس لهم من الجمهوريين غير الاسم.. كان عليهم أن يحبّوا ترامب بالنظر لما قمت به…”.

ترمب الذي تعوّد مهاجمة خصومه وخاصة خصومه في الحزب الديمقراطي والذين يصفهم بـ”الديمقراطيون الذين ليس بوسعهم فعل شيء” يبدو اليوم في وضعية صعبة بخروج مجموعة من حزبه بالذات. ويذهب المحللون في أمريكا إلى الاعتقاد بأنّ مجموعة “مشروع لينكولن” Lincoln Project صاحبة الفيديو المذكور قد تتحول من مجموعة صغيرة إلى مؤثرة داخل الحزب الجمهوري بما سيقلص من حظوظ ترامب في انتخابات الرئاسة شهر نوفمبر القادم. وقد تكون تلك واحدة من مفاجآت عهد ما بعد الكورونا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

20 − 17 =

إلى الأعلى