الرئيسية / صوت الجهات / في غياب الدولة، أهالي منطقتي أولاد خليفة والسوالمية يرزحون تحت وطأة العطش
في غياب الدولة، أهالي منطقتي أولاد خليفة والسوالمية يرزحون تحت وطأة العطش

في غياب الدولة، أهالي منطقتي أولاد خليفة والسوالمية يرزحون تحت وطأة العطش

تُعتبر منطقة أولاد خليفة، عمادة المزارة التابعة لمدينة سبيطلة من ولاية الڨصرين منطقة معطشة منذ عقود، إذ لا يوجد بها لا مقر “للصوناد” ولا جمعية مائية تزود مجوع 1700 مواطن بمياه الشرب. وتشهد انقطاعات مدرسية للأطفال إناثا وذكورا وتهجيرا ممنهجا للأهالي بسبب العطش. وأغلب شبابها غادر القرية للعمل في حضائر البناء بالمدن الساحلية. وبقيت النسوة تصارعن العطش والاستغلال بضيعات مصاصي دمائهم من كبار “المستعمرين” الفلاحيين.

وليس ببعيد عن منطقة أولاد خليفة فإن منطقة السوالمية، أم علي، التابعة لمعتمدية فريانة من نفس الولاية تعيش هي الأخرى وطأة العطش. فهي تُعتبر قرية حدودية صامدة وثابتة في مواجهة هذه الآفة. فالبئر الوحيدة التي يتزودون منها بالماء لم تعد تفي بالغرض، والمندوبية الجهوية للتنمية الفلاحيّة تحرمهم من تجهيز بئر ثانية تم حفرها منذ سنوات، والتي بإمكانها تأمين جميع حاجياتهم من مياه شرب وري. فالأهالي يتزودون بالمياه من ثكنة عسكرية جزائرية في غياب تام للدولة التي تتملص كعادتها من مسؤولياتها تجاههم.

رضا الجلولي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

تسعة − 3 =

إلى الأعلى