الرئيسية / صوت الجهات / مواجهات بحي النور لليلة الثالثة على التوالي
مواجهات بحي النور لليلة الثالثة على التوالي

مواجهات بحي النور لليلة الثالثة على التوالي

تتواصل الاشتباكات والمواجهات في حي النور من ولاية القصرين بين الشباب المحتج والقوات الأمنية لليلة الثالثة على التوالي. هذا وتشهد الآن المنطقة مواجهات عنيفة وتدخل بالغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين ومنعهم من التظاهر على الأوضاع المعيشية الصعبة التي يعيشها شباب الجهة الذي طال انتظاره للعيش الكريم وفقد الأمل في تغيير وضعه حتى بعد انقلاب 25 جويلية الذي اعتبره البعض تصحيحا للمسار. إلا أنه يتضح يوما بعد يوم أنّ الانقلاب جاء لإنقاذ منظومة الحكم وإعادة ترتيب أوراقه حتى يستعيد عافيته من أجل مزيد التنكيل بالشعب.

هذا ويذكر أنّ القوات العسكرية تدخلت خلال الليلتين الماضيتين في القصرين من أجل تأمين المراكز الحيوية بالجهة.

فهل سيصمد الانقلاب أمام تنامي حجم معارضيه ليشمل الشباب في الأحياء الشعبية ومختلف الطبقات الاجتماعية؟ أم أنه سينفرد بالشعب ويزيد من معاناته وقمعه؟ وهل ستلتحق بقية الأحياء الشعبية المهمشة بركب الاحتجاجات وتكون الاستفاقة الشعبية من أجل كنس منظومة الحكم؟ وهل لم يبق أمام النظام سوى القمع والتنكيل بالمحتجين حتى يستمر في الحكم.

كمال فارحي

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

1 × أربعة =

إلى الأعلى